معهد الدراسات الاجتماعية و الإعلامية يشارك في المؤتمر الرقمي الدولي “الشباب الرقمي – باني العالم الجديد”

شارك معهد الدراسات الاجتماعية و الإعلامية في المؤتمر الرقمي الدولي المنظم من طرف الجامعة الحكومية بكلميكيا بفدرالية روسيا تحث عنوان “Digital Youth – Builder of the New World” “الشباب الرقمي – باني العالم الجديد” وذلك يوم الاربعاء 16 دجنبر 2020.
الملتقى جمع 140 ممثلا للجامعات و المؤسسات التربوية الروسية و العالمية يمثلون 35 جامعة و عشرة دول منها المغرب الذي مثله معهد الدراسات الاجتماعية و الاعلامية.
وتطرق تدخل رئيس المعهد  حول دور الطلبة الاجانب ومساهمتهم في تنمية الاقتصاد الوطني للدول المستقبلة لهم، وتم تقديم عدة امثلة على ذلك منها مثال أمريكا كأول الدول استقطابا للطلبة الاجانب، و الذين ساهمو بضخ 41 بليون دولار في الميزانية الامريكية منافسين بذلك العديد من قطاعات التصدير كقطاع السيارات و النقل الجوي وصناعة الادوية، ومتفوقين على قطاع صناعة معدات الاتصالات و بعض الصناعات الغدائية، كما انه ومنذ سنة 2001 إلى غاية الان، 40 بالمائة من جوائز نوبل التي حصلت عليها امريكا كان قد تحصل عليها مهاجرون، و ان 62 من قادة العالم، كانو قد تابعو دراساتهم العليا بالولايات الامريكية.
وفي الاخير تمت الاشارة الى ان الاقتصاد العالمي اليوم يمر بمرحلة انتقالية بتحوله من اقتصاد يعتمد على الاستثمار و العمالة كمحرك له إلى اقتصاد يعتمد على المعرفة و التطوير، حيث أن أزمة جائحة كورونا أكدت أن الدول التي أعطت الاولوية للتطوير و ايجاد الحلول، هي من تتحكم و ستتحكم بالاقتصاد العالمي، و بالتالي فالحاجة الى موارد بشرية ذات كفاءة عالية أصبحت خيار إستراتيجي، و استقطاب الطلبة الدوليين و دمجهم بمختبرات البحث و التطوير وسيلة للتنقيب عن الكفاءات.
وفي الاخير اتفقت 9 جامعات على انشاء رابطة قادة الجيل القادم، والتي سيتم توسيعها لتشمل جامعات أخرى من العالم.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.

*



Solve : *
18 ⁄ 2 =